آخر الأخبار :

الحكومة السورية تدين بأشد العبارات الضربات التي شنتها تركيا على منطقة جبل كرجوك شمال سوريا وتصفها بـ”العدوان السافر من قبل نظام أردوغان”

أدانت الحكومة السورية بأشد العبارات الضربات التي شنتها تركيا فحر الثلاثاء الماضي على منطقة جبل كرجوك شمال سوريا، واصفة إياها بـ”العدوان السافر من قبل نظام أردوغان”.
ونقلت وكالة “سانا” السورية الرسمية للأنباء عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية قوله اليوم الأربعاء: “تدين الجمهورية العربية السورية بأشد العبارات العدوان الصارخ الذي قام به نظام أردوغان على الأراضي السورية بتاريخ 25-4-2017، حيث قامت الطائرات الحربية التركية بقصف مواقع في شمال شرق سورية، الأمر الذي أسفر عن سقوط عشرات الضحايا المدنيين الأبرياء من أبناء الشعب السوري”.
وأضاف المصدر: “إذ تؤكد الجمهورية العربية السورية أن هذا العدوان يتناقض مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ومبدأ حسن الجوار فإنها تحذر من المساس بسيادتها ووحدة أرضها وشعبا”.
وختم المصدر تصريحه بالقول: “إن الجمهورية العربية السورية تدعو المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة إلى إدانة هذا العدوان وسياسات النظام التركي الداعمة للإرهاب”.
وكان الجيش التركي قد أعلن، في وقت سابق من الثلاثاء، أن طيرانه الحربي شن غارات قال إنها استهدفت مواقع لمسلحي “حزب العمال الكردستاني” والمنظمات التابعة له، في جبل سنجار شمالي العراق، وجبل قرجوخ (قره تشوك) شمال شرق سوريا.
ولفت الجيش إلى أن المناطق التي استهدفتها الغارات تحولت إلى “أوكار للإرهاب”، تستخدم لشن هجمات إرهابية تتسبب في مقتل وإصابة المدنيين والجنود ورجال الأمن الأتراك.
وفي بيان منفصل صدر عنه لاحقا، أعلن الجيش التركي عن مقتل 70 مسلحا كرديا جراء الغارات.
وجاء هذا التصريح في الوقت الذي قال فيه ريدور خليل، الناطق الرسمي باسم “وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تعرضت للضربات التركية في سوريا، إن حصيلة الغارات على جبل قرجوخ 20 قتيلا و18 جريحا.
بدورها، أعلنت قوات “البيشمركة” الكردية، التي استهدفها القصف التركي في العراق، عن مقتل 5 من عناصرها جراء هذه العملية.
وأعربت الولايات المتحدة لحكومة البلاد عن “قلقها العميق” من هذه العملية التركية .




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://ni-news.net/news1615.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.