آخر الأخبار :

باكستان تستدعي السفير الهندي احتجاجا على خرق وقف إطلاق النار في كشمير


استدعت الخارجية الباكستانية، الأربعاء، نائب السفير الهندي، جي بي سينغ، للاحتجاج على انتهاك بلاده اتفاقية وقف إطلاق النار، بقصف الشطر الباكستاني من إقليم كشمير؛ ما أدى إلى مقتل امرأة وإصابة أخرى بجروح.
وحسب صحيفة “باكستان تودي” المحلية، فإن الخارجية سلمت الدبلوماسي الهندي “مذكرة احتجاج تطالب الجانب الهندي باحترام اتفاقية وقف إطلاق النار لعام 2013، والكف عن استهداف المدنيين الأبرياء في القرى الباكستانية، عبر الخط الفاصل بين شطري إقليم كشمير”.
ودعت الخارجية الباكستانية القوات الهندية إلى ضبط النفس، وعدم تصعيد التوتر العسكري، عبر الخط الفاصل في إقليم كشمير، المتنازع عليه بين البلدين.
وذكر بيان سابق للجيش الباكستاني أن “امرأة (35 عامًا) فارقت الحياة وأصيبت أخرى بجروح في قطاع (كاريلا) نتيجة إطلاق نار غير مبرر من الشطر الهندي من كشمير، باتجاه الأراضي الباكستانية”.
ويطالب سكان “جامو وكشمير” بالاستقلال عن الهند، والانضمام إلى باكستان، منذ استقلال البلدين عن بريطانيا، في 1947، واقتسامهما الإقليم ، ذو الغالبية المسلمة.
وفي إطار الصراع على كشمير، خاضت باكستان والهند 3 حروب، في أعوام 1948 و1965 و1971، ما أسفر عن مقتل نحو 70 ألف شخص من الطرفين.
ومنذ 1989، قُتل أكثر من 100 ألف كشميري، وتعرضت أكثر من 10 آلاف امرأة للاغتصاب، في الشطر الخاضع للهند من الإقليم، بحسب جهات حقوقية، مع استمرار أعمال مقاومة مسلحة من قبل جماعات مختلفة.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://ni-news.net/news1828.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.